سياسي

16 جهــاز إســتخبارات عالميـــة يعملــون علـى الأراضي السـورية

single-image

 

16 جهــاز إســتخبارات عالميـــة يعملــون علـى الأراضي السـورية منــذ 3 ســنوات على الأقــل.

11 جهــاز مخابـرات يعمــل ضــدّ المخـابــرات السـورية هــي:

CIA (AI) & (NSA), BND(MAD), BRGE, MI6 (DIS), Mossad, DMGJ, DGSE, DMGS, Millî İstihbarat Teşkilâtı (MİT), QSS,UEI. الأمريكية، الفرنسية، الألمانية، الإنكليزية، التركية، السعودية، الإسـرائيلية، القطرية، اللبنانية، الأردنية، الإماراتية.

5 أجهــزة تعمــل بالتنســيق مـع المخابــرات الســورية هــي:

الروســية، الإيرانية، العراقية، استخبارات حزب الله، وهنـاك حضور خفـي للاستخبارات الصينية.    VEVAK, MAA, FSB, Zhong Chan Er Bu.

ـــ وجــود غيـر فاعـل وغيـر دائم لاسـتخبارات دول أخـرى مثـل: البلجيكية، الكندية، الكورية، المصرية. وغيرها.

ـــ في أوائـل خريف 2013، لوحـظ بدايـة تقــرّب من اسـتخبارات فرنسا، ألمانيـا، بريطانيـا باتجـاه دمشــق. الأخيرة رفضت عرضاً جاءها في بداية تشرين الأول 2013. 

ـــ في بداية تشرين الثاني 2013، وافقت المخابرات السورية لكن بشـــروط ما، على إعطاء معلومات حول (متمـردين) أوروبييــن قـُـتِـلوا في ســوريا.

ـــ خــلال شــهر تشرين الثاني 2013، لوحــظ تصفيــة عــدد من قـادة المتمردين الراديكاليين وغير الراديكاليين، وذلك قـربَ الحـدود التركيـة، وعلـى يـد مجموعــة مدربــة بشـكل كبيـر على الإغتيالات. الشــكوك تدور حول فرقــة خاصة بريطانية دخلت عن طريق تركيــا وبمعرفـة وتغطية من الاسـتخبارات التركيــة.

ـــ في جنـوب سـوريا، بــدأت الاستخبارات الأردنية وبإيعـاز من الأوروبيين والأمريكيين، بالتقارب مع الاستخبارات السورية، وحــدثت ثلاثـة اغتيالات غامضة لقـادة في الجيش الحر بالقرب من مدينـة درعـا السورية.

ـــ الإسـتخبارات اللبنانيــة غيـر متوازنـة في تعاملها مع السـوريين بعـد عـام 2005، فقـد قـدّمتْ معلومات أحيانـاً، وأخفـت معلوماتٍ أحياناً أخـرى. لكنهـا الآن مضطرةٌ للتعامـل مـع السـوريين بعـد دخـول منظمـة القاعـدة الإرهابيـة منطقـة الجبـال الشرقية ومدينتي طرابلس وبيروت.   

ـــ مازالت الإسـتخبارات السـعودية، الإماراتيـة، القطريـة، والإسـرائيلية تعمــل ضــد الإستخبارات السـورية حتى اليـوم. وهنـاك تنسـيق منفصـل بيـن الأجهـزة الأربعـة لكـن كل على حدة خاصة عندما يتم التعامل مع الموســاد الإسـرائيلي. ولوحـظ بدايـة انسـحاب الفرنسـيين مـن هـذه المجموعـة.

ـــ المخابرات الأمريكيـة والفرنســية والتركيــة تقف تقريباً علـى… إلى اللقاء في الجزء الثاني.

ملاحظة: الترجمة مختصرة جداً، وهناك تفصيلات أوسع. يستعمل الأوروبيون كلمة /المتمردون Rebellأو Rebelأو rebelle/ للدلالة على كافة أنواع المسلحين المعارضين. الدراسة تتألف من عـدة صفحـات…

د. جميـل م. شاهين ــ برلين عـن: Militär Geheimdienst Surveillance Studies. نشـرة 3 سنوات من الحرب المخابراتية، صدرت بتاريخ 03.01.2014 الجزء الثاني يأتيكم لاحقاً. 07.01.2013

 

 

 


الجزء الثاني:

16 جهــاز إســتخبارات عالميـــة يعملــون علـى الأراضي السـورية منــذ 3 ســنوات على الأقــل.  د. جميـل م. شاهين الجزء الثـــاني 13.01.2014

 

Militär Geheimdienst Surveillance Studies. Dr. Jameel M. Shaheen  

ـــ المخابرات الأمريكيـة والفرنســية والتركيــة تقف علـى الحيـاد حاليـاً فيمـا يخــصّ المتمـردين الســوريين، ويحاولون إنتقاء أكثر زعماء مجموعات المتمردين خضوعاً لهم، لدعمهم والسير بهم إلى جنيف2.

ـــ المخابرات الأمريكيـة والفرنســية والتركيــة ليسوا على اتصـــال مباشر مع المخابـرات السـورية، لكنهـم قـد يضطرون للتعامـل إن آجـلاً أو عاجـلاً مــع دمشــق، والإستغناء عن القناة الألمانيـــــة.

ـــ المخابــرات الأمريكية والفرنسية والتركيــــة أقـرب للســـعوديين منها للأوروبيين.

ـــ المخابـرات الإنكليزيــة والألمانيــة بـدأت تنسـق العمــل مـع السـوريين بشكل مباشر، منذ صيـــف 2013، وتلعـب دور الوسـيط مـع اســـتخبارات معظـم الـدول الأوروبيـة والأمريكية.  

ـــ فــرار أكثـر مــن 250 مــن زعمــاء المتمردين إلـى دول خليجية وأوروبية، بعـد انتشـار موجـة الإغتيالات.

ـــ اســتطاعت المخابـرات الســورية اختـراق عــدد مــن زعماء المجموعــات المسـلحة وجعلتهـم يعملـون لصالحهـا، ولـم يقتصـر هـذا الإختـراق علـى منطقـة محــددة، فقـد لوحــظ اختـراق في ريـف دمـشق ودرعـا وإدلب وحلب، حيث قـام عــدد مـن قادة المتمردين بإعطــــاء نقاط تمركز المسلحين، ليقوم الطيران الحربي الســـوري بقصفهم بدقــــة.

ـــ نجحت الإختراقات والتشويش العسكري والتي قامت بها الإستخبارات العسكرية الأمريكية والإسرائيلية تحديداً، ضد الجيش العربي السوري، وقد تسبب التشويش العسكري على الرادرات في قتــل مدنيين، بسبب أخطاء في الإحداثيات ارتكبها الطيران الحربي السوري. في الأشهر الأخيرة وبفضل أجهزة روسية متطورة، استطاع السوريون تلافي هذه الأخطاء.

ـــ لــم تسـتطع مخابــرات الدول المعادية للدولة الســورية من إحــــداث اختراق حقيقـــي في صفوف المخابرات السورية، بإستثناء ما حدث في الرقة وحلب، ويبدو الأمر حتى الآن غير واضح هناك.

ـــ الإنشقاقات في صفـــوف الجيش العربي السوري ليست ذات أهمية، ورغم أن عدد الضباط المنشقين كبير، وبرتب وصلت إلى لواء، لكنه لا يوجد ضابط ذو أهمية بين الجميع، أو كان يحتل مركزاً مهماً وحساساً. وكافة المعلومات التي نقلها الضبــاط المنشقون كانت معروفة حتى لوسائل الإعلام.

ـــ هناك شكوك بأن المخابرات السورية هي التي ســهلتْ إنشقاق بعض الضباط السوريين، وربما تمّ تجنيدهم ضمن صفوف المجموعات المسلحة.

ـــ المتمردون السوريون مخترقون من كافة أجهزة المخابرات الـ 16. وضمن الفصيل الواحــد، قد نجد أنهم يتبعون لأكثر من جهــة مخابراتية.

ملاحظة:  الدراسة تتألف مـــن 4000 صفحة. 

د. جميـل م. شاهين عـن: Militär Geheimdienst Surveillance Studies. نشـرة 3 سنوات من الحرب المخابراتية، صدرت بتاريخ 03.01.2014

You may also like