الرئيسية » ثقافي (صفحة 2)

ثقافي

الشيفرة الإسرائيلية؛ تيران وصنافير. مركز فيريل للدراسات. فيديو

  لا ترى شريحة واسعة من النخب العربية في القضية الفلسطينية إلا استعماراً استيطانياُ استولى على أرض فلسطين وشرّد شعبها، عطفا على شعب الله المختار، ولا يدركون أن إسرائيل ليست إلا جزءا من مشروع متكامل  صنعه الغرب الرأسمالي لمصالحه بالدرجة الأولى، وجنّد له كل ما أوتي من أسلحة ثقافية واقتصادية وسياسية وعسكرية، واستثمرها في اليهود ليكونوا إحدى أدواته، ولو تمعنا ...

أكمل القراءة »

بعد انتحار ثلاثة موظفين في البيت الأبيض شنقاً، اجراءات عزل دونالد ترامب بدأت. د. جميل م. شاهين

رُغم تشكيك الكثيرين بنظرية المؤامرة، إلا أنّ ما جرى ويجري في الولايات المتحدة يُعزّز هذه النظرية. سبق ونشرنا في مركز فيريل  في 30 نيسان الماضي عن احتمالات انتحار ترامب، لنتفاجأ قبل خمسة أيام بمشهد لا يتجاوز الثانيتين لانتحار ثلاثة موظفين في البيت الأبيض! فما الذي يحدث؟!! إنــه مسلسل عائلة سمبسون الكرتوني، وليـس بــاب الحــارة يا منتجين… باب الحارة يا وزارة ...

أكمل القراءة »

وحدات حماية الشعب الكردية. بحثٌ من مركز فيريل للدراسات

لا تقســيم… لا فيدراليــة… لا احتــلال… ســوريا جمهوريـــة مركزيــة واحـدة. وحدات حماية الشعب الكردي (وحدات الدفاع الشعبي) واختصاراً YPG المأخوذة من Yekîneyên Parastina Gel، هي ميليشيات عسكرية مهمتها حسب قولها؛ حماية الأكراد بشكل أساسي في سوريا. فكرة تشكيلها الأول تعود للعام 2004 بعد أحداث القامشلي وما قبلها. تحوّلت الفكرة إلى خطواتٍ عملية مع بداية الأحداث في سوريا 2011، ثم تشكلت ...

أكمل القراءة »

الماريغوانا، حقائق علمية

  نبات من فصيلة القنبيات (القنّب الهندي)، ثنائي الفلقة. يسمى Cannabis بالإنكليزية، وله تسميات عديدة تبعاً للبلد: جانجا في دول الكاريبي والاسم مشتق من الهندية، البانجو والكيف في مصر، الزطلة في تونس، أما هنا في ألمانيا فاسمه ماري جين أو Gras أو حشيش أيضاً. لكن أصل الكلمة Mariguana جاء من الإسبانية (ماريا خوانا) أو (ماري جين). بعد تصنيعه يطلق عليه ...

أكمل القراءة »

رسالة من مركز فيريل للدراسات.

كَثُر الكلام والاستفسارات حول مركز فيريل للدراسات، بعد أن اكتسبَ المركز سمعةً واسعة، وباتت كُبريات وسائل الإعلام تنقلُ عنه كمصدر موثوق. تَقريظٌ نُشِيدُ به ويدفعنا للمزيد من العطاء، ونقدٌ بَنّاءٌ يُجلّ هامِسوه عليه، يُحفزنا على التصحيح. غير ذلك؛ هناك بعضُ الأصاغر اللاهثين وراء الشهرة، يكتبون ضدنا ولكلّ غاية في جَنانِ يعقوب، لهؤلاء شكرٌ خاصّ لأنهم يعملون عندنا، وبالمجان. يُبيّنُ مركز ...

أكمل القراءة »

أصل اسم مار جرجس /الخضر/

أصل اسم مار جرجس /الخضر/ يعتقد أغلب الناس في بلادنا  أن اسم جرجس أو جورج، كما دخل إلى اللغات الاوروبية، هو اسم أوروبي يستعمله المسيحيون فقط، لأنه اسم قديس معروف باسم القديس مار جرجس، الذي قاتل التنين و دحره وأنقذ العروس التي كان التنين يستعد  لافتراسها، و لقد شاعت هذه الحكاية حتى أننا صرنا نرى في الكنائس في الشرق و ...

أكمل القراءة »

سوريا الطبيعية واحدة منذ 3000 عام. وثيقة تاريخية

في الوقت التي تسعى فيه الدول الصغيرة للاتحاد، كي تكبر ويكبر معه شأنها وقيمتها بين الأمم، ينهجُ بعض الطامحين للزعامات إلى تنفيذ مخططاتٍ جاهزة بتجزئة المُجزأ، واقتطاع أراضي الغير واحتلالها، وإقامة كيانات وكنتونات، لم يكن ولا يمكن أن يكون لها شأنٌ عندما تُحسبُ الأمم وتُقدسُ الحضارات. وفي الوقت الذي يُتحفنا “عباقرة التاريخ” بأنّ كلّ شيء يعود لتسمية واحدة تُلازم أية ...

أكمل القراءة »

الحرب النفسية والطابور الخامس…

استخدم الإنسان، ومنذ القدم، أساليب ووسائل متعددة للسيطرة على أفكار ومعنويات عدوه وتسخيره وفق مشيئته، ومَن يتصفح كتب التأريخ يجد الكثير من الوقائع التي تدل على ذلك، فالحرب النفسية أو حرب الكلمة، حقيقة قديمة موجودة منذ أن وجد الصراع البشري، ولكنها كمصطلح لم يظهر الاّ بعد الحرب العالمية الثانية. يقول نابليون بونابرت عن معنى قوة الكلمة: “إنني أرهبُ صرير القلم، ...

أكمل القراءة »

القوتان المتضادتان (الإلحاد والأرثوذكسية) بحثٌ لمركز فيريل للدراسات ـ برلين

الجزء الثالث د. جميل م. شاهين الكاتبة والباحثة: سارة عيسى نناقش في هذا الجزء علاقة الإلحاد بالماسونية، ونلفتُ الانتباه إلى أننا لا نتهمُ الملحدين كأفراد بعلاقتهم بالماسونية، بل سنوضحُ كيف استغلت الماسونية الإلحاد لصالحها، حيث مما لا نشك فيه أنّ هدف الماسونية الأساسي هو تأسيسُ “حكومة عالمية مُسيطرة، أساسها النظام المالي ودينها الإلحاد”. بتتبعنا لتاريخ كارل هنريك ماركس، وجدنا أنّهُ ...

أكمل القراءة »

وَرَثة الإلحاد. بحثٌ لمركز فيريل للدراسات ـ برلين

ورثة الإلحاد ـ الجزء الثاني بحثٌ لمركز فيريل للدراسات ـ برلين. د. جميل م. شاهين. الكاتبة والباحثة: سارة عيسى.  لمراجعة الجزء الأول:   يُصنِّفُ معظمُ المُتديّنين، أصحابَ الدياناتِ الأخرى أو الذين لا يؤمنون بدينهم، بصفات غوغائية لا يفهمون معناها، فهؤلاء بنظرهم سواء كانوا علمانيين، ملحدين، لا دين لهم، كلهم “كفّار”. في الحقيقة وبنظرة متفحصة، نجدُ عدة مذاهب تتوسط بين الإيمان والإلحاد. ...

أكمل القراءة »