الرئيسية » ثقافي (صفحة 2)

ثقافي

المورمون. د. جميل م. شاهين

طائفة دينية انشقت عن البروتستانت، واعتمدت على الفكر الذاتي في تفسير الكتاب المقدس، بدأت هذه الطائفة في الولايات المتحدة، وتضم فئة من أغنى الأغنياء، لذلك تستخدم المال بسخاء وبذخ لنشر هذه الطائفة في كل مكان في العالم. بدأت هذه الطائفة في عام 1830 في الولايات المتحدة الأمريكية؛ وكان عددهم ثلاثين شخصاً فقط، وصل حالياً إلى حوالي 12 مليون في أمريكا ...

أكمل القراءة »

قرار جريء بإلغاء مادة الديانة في سوريا

عندما حاولت حكومة جميل مردم بيك سنة 1938، سنّ قانون جديد للأحوال الشخصية يستند على القوانين الوضعية في أحوال الإرث والزواج والطلاق، ويساوي بين كافة السوريين، وهذا كان اقتراح من المفوض السامي الفرنسي غابرييل بيّو، احتجّ مفتي سوريا ورابطة علماء دمشق، فأججوا احتجاجات في بداية السنة التالية 1939، مما اضطر حكومة مردم لتقديم استقالتها في شباط، وجاءت بعدها وزارة لطفي ...

أكمل القراءة »

ما الخطورة الكامنة وراء ارتداء الملابس؟ مركز فيريل للدراسات ـ برلين

صديق دائم يلازمنا ليل نهار، يقينا الشمس الحارقة وبرد الشتاء القارس، ولا ندري أنّ فيه يكمن الخطر القاتل. ربما يكون هذا الخبر قد ورد دون تركيز في وسائل الإعلام قبل فترة، لكننا في مركز فيريل للدراسات نعيد التركيز عليه، بعد التأكد من خطورة الملابس على جسم الإنسان، من مراكز الأبحاث الألمانية المختصّة بالصحة العامة، وصحة الملابس تحديداً. كما أسماها السيد ...

أكمل القراءة »

أيردوغان: “العثمانيون أول من وصل القمر عام 1635، وسوف أبني مسجداً هناك.”

رغم أنّ الخبر عمرهُ أكثر من سنة وأربعة أشهر، لكن الصحافة الأوروبية أعادت إحياءه بشكل ساخر من السلطان العثماني أيردوغان، الذي أقام مأدبة إفطار استضاف فيها الهلال الأخضر التركي، قال فيها بكل جدية وتأكيد: “العثمانيون هم أول من وصل إلى القمر وليس رائد الفضاء الأميركي نيل أرمسترونغ»!. ثم راح يقصّ على الحاضرين أن المستكشفين المسلمين وصلوا إلى القمر قبل 300 ...

أكمل القراءة »

فيريلُ؛ مَنْ أنتِ؟

فيريلُ؛ مَنْ أنتِ؟ احتار فيكِ عباقرةُ الزمان وعجزَ عنْ فكّ لغزك العلماء واستشهد بحكتك النُجباءُ والحكماءُ والعظماء فيريلُ نفحـةُ طِيبِ البيلسان فيريلُ ثمْـرة آلهـة ما عرفها إنسان فيريلُ وِترٌ استصفاهُ اللهُ فوق وتحت السَّـماء كنــزُ الماضي والحَاضر والآتي من الأزمَــان ترياقٌ يرأبُ كُلُومـاً ما عرفت البَــراء ملكةٌ لا يستوي على عرشها إلا الأُصْــلان وتتكسرُ على أسوارها العِدَى والدُّخلاء جُذورهــا أطنبتِ النهرين ...

أكمل القراءة »

سوريا بخير؛ إذاً… مصر بخير د. جميل م. شاهين

ارتبط مصير بمصر بمصير سوريا منذ آلاف السنين، فعندما تعاني سوريا من ويلات الحروب أو الكوارث، تُعاني مصر منها لاحقاً، والعكس صحيح. وقد أدرك ذلك الفراعنة، ولم يدركه أبناء العصر الحالي! في نشيد أخناتون للإله “أتون” يقول: “في سُوريا والنوبة وأرض مصر، تضع يا إلهي أتون كلّ شيء مكانه، أنتَ الذي تمنحُ سوريا والنوبة ومصر‏,، كلّ الأراضي التي تحتاجها، وبمشيئتك ...

أكمل القراءة »

عَين غسَّان ـ رواية الطبعة الثانية

صدرت بدمشق الطبعة الثانية من رواية “عين غسان” للروائي السوري جميل م. شاهين. الرواية اجتماعية إنسانية، تغوص في طبيعة النفس البشرية وطمع ذوي القربى بالأب الغني، وكيف يتعامل الأبناء مع والدهم العجوز. أَزدِيّ عاش حياتـه بحلوها ومرّها حتى ناهز التسعين حَولاً.  جاءه ظلم الغريب حاملاً عصا الشرّ، فصرعه. غشاه خوف القريب، فتردد. أَرعبَ وأُرعِب. تسامح وحقـد. أحبّ وكـرِه. تحلّقوا حوله ...

أكمل القراءة »

أكثر عشر دول يكرهها الشعب السوري. خاصّ بمركز فيريل للدراسات برلين

الاستطلاع الكامل، يمكن الحصول عليه بمراسلة مركز فيريل للدراسات ـ برلين   في استطلاع للرأي أجراه مركز فيريل للدراسات في برلين، بين أفراد الشعب السوري في سوريا وبين السوريين المقيمين في ألمانيا ولبنان والأردن، حول أكثر الدول المكروهة من قِبلهم. شارك في الاستطلاع 12821 شخصاً، من مختلف الأعمار والجنسين، ومن كافة الاتجاهات السياسية والدينية والعقائدية والتعليمية والثقافية. أعمار المشاركين فوق ...

أكمل القراءة »

نضوب حقـول البتـرول والغـاز السورية!

باختصــــار: يتركـز الاحتياطي الســوري مـن الغــاز والبتـرول في الباديـة السورية والساحل بواقـع 81%، بينمــا يوجــد في الجزيرة السورية فقــط 14%، خلافـاً لمـا هو معـروف ومتـداول، ويتوقــع أن تبـدأ آبـار الجزيـرة السورية بالنضوب اعتباراً مـن عــام 2022، أي أنّ آمال الانفصاليين في الجزيرة خائبة وسرقتهم لحقول النفط والغاز مؤقتة، بينمـا بـاقي الحقــول في الباديـة والساحل، إن بـدأ اسـتغلالها الآن، يتـوقع أن ...

أكمل القراءة »

نهاية الحياة على كوكب الأرض د. جميل م. شاهين. بحث لمركز فيريل للدراسات ـ برلين. Firil Center For Studies FCFS, Berlin, Germany

لا أتحدثُ هنا من وجهة نظر دينية، أو استناداً لأية أسطورة في حضارات العالم، حيثُ تظهر كل فترة بدعةٌ تقول بقرب نهاية العالم وتحدد التاريخ والساعة، ولا عن تنبوءات لعرّافين، بل سأناقش أخطاراً حقيقية محسوسة واقعية مستندين إلى العلم والعلم فقط، بعيداً عن الخرافات والأساطير. هذا البحث يهمّ الجميع، لكنه أكثر أهمية للشباب الذين سيعيشون كي يروا ما أتحدث عنه، ...

أكمل القراءة »