وحسب كبير المهندسين نصرت سونا: (هناك 20 مليون مبنى في تركيا، بينها 7 ملايين ليست آمنة). يتابع كبير المهندسين: (في حال حدوث زلزال في إستنبول، سيتعين على المدينة التي يبلغ عدد سكانها 18 مليون نسمة أن تلجأ إلى مساحة قدرها 20 هكتاراً من الأراضي الآمنة للابتعاد عن خطر الزلزال). التحذير يقول أيضاً: (في استنبول مليونا منزل مهددة بالانهيار في حال حدوث زلزال). 

تحذير مكتب اتحاد المهندسين المعماريين جاء في الذكرى الـ18 لزلزال مرمرة عام 1999، وهو أسوأ زلزال في تاريخ تركيا، وأدى لمصرع 17 ألف شخص.