الرئيسية » اجتماعي » المواد المالئة ومفاعيلها Fuller Cosmetic

المواد المالئة ومفاعيلها Fuller Cosmetic

المواد المالئة ومفاعيلها Fuller Cosmetic إدارة التحرير في مركز فيريل للدراسات. الدكتورة أريج يعقوب العسّاف: أستاذة في جامعة دمشق، أخصّائية في جراحة الرأس والعنق. 

كما نشرنا منذ أسبوع على موقع مركز فيريل للدراسات عن الحقن بالبوتوكس وأهدافهُ الطبية، ننشر اليوم الحقن بالمواد المالئة، مؤكدين أن العملية يجبُ أن تتمَ بيد طبيب خبير، وضمن الحدود المعقولة والضرورية، وأيّة إساءة استخدام أو مبالغة، ستؤدي إلى نتائج عكسية، ووجوه مشوّهة كما نشاهدهُ لدى نجمات عالميات.

المواد المالئة: هي مواد صُنْعيّة مَرِنةٌ، تُحقَنُ تحت جلد الإنسان، هدفها الرئيسي معالجة الندب الغائرة، في أيّ مكانٍ وُجِدَت فيه، والتي نتجت عن: حوادث أو أمراض أو سوء تشكل. تملأ هذهِ المواد المنطقة المقصودة، فتخفّف التجاعيدَ وتمحي الندبات، كذلك تجميلياً في خَطّيْ الابتسام (الثّلمين الأنفيين الشفويّين)، كما تُستخدَمُ لملء الشفاهِ والوجنتين…

هي مواد مُصنّعة تتلاءمُ مع النُسج، إما عن طريق الحَقْن في الجلد، أو تحته مباشرة، وغَرَضُها في الحالتين؛ المعالجة التجميلية… رغبةً في إخفاء ما تركتْه الحوادثُ والأيامُ من بصمات الندب أو التجاعيد والتغضُن.

جُبِلَتْ هذه المواد الأصيلة الصنعية على الغَوْص تحتَ الجلد بغية ملء المناطقِ الغائرة فيه، والتي تؤثّرُ سلباً على نفسيّة صاحبها أو صاحبتها، وقد لوحظ أنه بعد عمليات الحقن الناجحة، يزداد تفاؤل الإنسان ومرحهُ وإقبالهُ على الحياة، لشعوره بعودة شبابهِ وصباه، أو لتحسّنِ مظهره.

مَنَح المُصنِّعونَ هذه المادة قوةَ الخَلْقِ، والقدرة على عَطْفِ عجلة الزّمان لأيام الصّبا الريان، فأوكلوا لهذه المواد القدرةَ على ترميم الندبات الغائرة في جميع مستعمراتها مُطَوِّقةً آثارَ حَبّ الشباب، الذي شُفِيَ تاركاً وراءه ندباتٍ وانهداماتٍ، فتمَلِّسُها وتصقلُها.

أنواعُ المواد المالئة

أـ مواد دائمة: مثل السيليكون والأرتيفيل Artefill ، Bio-Alcamid ، Bioinblue ، Silicone. كانت هذه المواد شائعة الاستخدام في الماضي، إلا أن نجمَها كادَ يأفُلُ اليومَ نتيجةَ المشاكلِ المُرافقةِ لوجودها، والآثار الجانبية التي تنتجُ عن استخدامها مثل:

1ـ هِجرةُ هذه المادة من المكان الذي حُقِنَت فيه إلى مكان آخرَ غير الذي كانَ مقصوداً بالحقنِ، مما يُحدثُ تشوهات في الوجه، رأيناه عند نجمات وفنانات.

2ـ تَسَبُبُها في تشكيلِ خُرّاجاتٍ تحتاج إلى شَقٍّ جراحيٍ وتفريغِ المادة والقيحِ الناتجِ عن تلك المادة.

ب. مواد مؤقتة: أهمها حَمْضُ الهيالورونيك Hyaluronic acid، وتسمى أيضاً: حقن الدهون الذاتي، Calcium hydroxylapatite (Radiesse) poly-L-lactic acid (Sculptra) Collagen، وهي مادة شائعة الاستخدام بكثرة لأنها أكثر أماناً، وسلبياتُها قليلة. من خصائصها: أنّ الجسمَ يمتصُّها خلالَ تسعة أشهرٍ إلى اثني عشر شهراً، مُستوجبةً إعادة الحقْن مرّة أخرى.

الحقن عند الرجال باتَ شائعاً!!

استخدامات المواد المالئة

تكبير الخدّين، تكبير الشفتين، حقن تحت العين (الهالات السوداء)، حقن الصدر (الثدي)، حَقْن الندبات المنخفضة المحفورة، والناتجة عمّا خلّفَهُ حَبُّ الشباب مِن حُفيراتٍ صغيرات، أو ما خلّفته الجروحُ.

من خصائصها: إزالة التجاعيد العميقة الدائمة التي ليس لها علاقة بالتعبير عن الفرحِ أو الغضب أو الحزن…إلخ، على حين يُعالِج البوتوكس (راجع المقالة السابقة)، التجاعيد التعبيرية التي تظهر على الوجه عند الانفعالات، كالتجاعيد التي تظهر حول العينين عند الضحك، والتجاعيد التي تظهر بين الحاجبين في حالة العُبوسِ، وبعبارة أخرى:

تُصَحّحُ الموادُ المالئةُ الأثلامَ والتجاعيدَ العميقةَ الواضحة في حالة الراحة.

يُصحّحُ البوتوكسُ التجاعيدَ التعبيرية التي تظهرُ على الوجه عند الانفعالاتِ بكافّة أشكالها.

3ـ من فوائد حَقْنِ المواد المالئة، أنّ تكرار الحقن يساعدُ على تحريضِ النسيجِ تحت الجلد على إنتاج مادة (الكولاجين) الطبيعية الخاصة بالنسيج تحت الجلد، مع العلمِ أنّ هذا الإنتاج الجديد يُخفّف عددَ التجاعيد وعمقها، وبمعنى آخر: يخفف مِن الحاجة للمواد المالئة، كما يُباعِدُ بينَ مرّات الحقْنِ.

ختاماً: ألقَتْ عمليات التجميل باستخدام (البوتوكس والمواد المالئة) مفاعيلَها في الوجوه وحتى في الأجساد، التي تألقت بسحر ما ابتكرَتْهُ العقولُ، خاصّة عندما تتم العملية بيد اختصاصيّ خبير وطبعاً ضمن الحدود الضرورية والمعقولة. أتمنى لكم الصحة الدائمة. إدارة التحرير في مركز فيريل للدراسات. الدكتورة أريج يعقوب العسّاف: أستاذة في جامعة دمشق، أخصّائية في جراحة الرأس والعنق. 11.11.2017

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

seven + 10 =